التخطي إلى المحتوى الرئيسي

حرمة الغش خطبة جمعة

حرمة الغش خطبة جمعة
ملخص الخطبة
1- مثارات الذنوب. 2- محاربة الإسلام للغش. 3- ذم الغش. 4- من صور الغش.

الخطبة الأولى
أمّا بعد: فيا أيُّها المسلمون، أوصيكم ونَفسي بتقوَى الله جلّ وعلا؛ فبِها تحصُل السعادةُ ويتحقَّق الفلاحُ والنّجاة.
إخوَةَ الإسلام، يقول أهل العلم: تنحَصِر مَثاراتُ الذنوبِ في صفاتٍ منها أوصافٌ شيطانيّة، هذه الأوصافُ الشيطانيّة يتشعَّب منها الحسَد والبغيُ والحِيَل والخِداع والمَكر والغشّ والنِّفاق والأمرُ بالفساد ونحو ذلك.
ألا وإنَّ أعظمَ ما حارَبه الشرعُ المطهَّر الغشُّ بشتى أنواعِه ومختَلف صوَرِه وفي جميعِ الميادين وكافّةِ مجالاتِ الحياة، يقول جل وعلا: وَيْلٌ لِّلْمُطَفِّفِينَ [المطففين: 1]، ويقول عزّ شأنه: وَلَا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءهُمْ [الشعراء: 183]. وعن أبي هريرة رضي الله عنه أنَّ رسولَ الله مرَّ على صُبْرةِ طعامٍ فأدْخَل يدَه فيها، فنَالَتْ أصابعُه بلَلاً، فقَال: ((ما هَذا يا صَاحِبَ الطِّعَام؟!)) قال: أصَابتْهُ السَّمَاءُ يَا رَسُولَ الله، قال: ((أفَلا جعلْتَهُ فوْقَ الطَّعامِ كي يرَاهُ النَّاس؟! مَنْ غشَّ فليْسَ منَّا)) رواه مسلم، وفي رواية: ((مَنْ غشَّنا فلَيسَ منَّا)).
عبادَ الله، الغشُّ طريقٌ موصِلٌ إلى سَخَط الجبّار جلّ وعلا، ووسيلةٌ إلى دخول النارِ، وسببٌ لحِرمان البركةِ في هذهِ الدّار، يقول : ((المؤمِنُ غِرٌّ كرِيم)) أي: سليمُ الصدر حسَن الباطنِ والظاهر، وفي تمام الحديث: ((والفَاجِرُ خِبٌّ لئِيم)) أي: ذو مكرٍ وغش وخداع. والحديث حسنٌ عند أهل العلم. وفي حديثٍ آخر: ((لا يدْخُلُ الجنَّةَ خِبٌّ ولا منَّانٌ ولا بخِيل)) رواه الترمذيّ وقال: "حسنٌ غريب"، وحسنه المنذري. والخبُّ هو الخدَّاع. وفي حديث آخر: ((المكرُ والخديعةُ في النَّار)) قال ابن حجر: "إسناده لا بأس به".
ومن منطلَق هذه النصوصِ العظيمة عدَّ أهلُ العلم الغشَّ بسائِر أنواعِه من الكبائرِ لنفيِ الإسلامِ عمّن فعله.
إخوةَ الإسلام، إنَّ المتأمّل في واقعِ بعضِ الناسِ اليومَ يجدَ تفنُّنًا في الغشّ وتحايلا في التمويهِ والتزويرِ والخِداع؛ مما لا يُرضي اللهَ جل وعلا، ومما يُخشى معه من عقوباتٍ نازلةٍ ومَثُلاتٍ واقعة.
فاتَّقوا الله عباد الله، واحذروا سخَطه وأليمَ عقابه.
معاشرَ المسلمين، الغشُّ يدخل في مجالاتٍ كثيرةٍ، منها الغشّ في النّصيحة، والغشّ مِن الحكّام للرعيّة، والغشّ في أمور الزواج والنكاح، ولكن أظهرُ صوَرِه وأكثرُها انتشارًا في مجتمَعات المسلمين الغشّ في المعاملات المالية.
فإنّ من الممارساتِ البعيدةِ عن شرع الله جل وعلا ما يحدثه بعضُ الناس بعض المتعامِلين في المعامَلات الماليّة بيعًا أو شراءً أو غيرهما من الغشِّ الذي قاعِدتُه إظهارُ ما ليس في باطن الأمر ممّا لو اطّلع عليه المتعامِل لا يرضى به ولا يبذل ماله فيه، وما يكون أيضًا من التصرّفات مبنيًّا على الكذِب وعدَم البيان بحقيقةِ الحال، وما يكون فيه كتمُ ما لا يحمَد في السّلَع بشتى أنواعها، كإخفاءِ العيوبِ أو إظهار ما ظاهِره الحُسن وباطنُه القبيح المستتر، وسواءٌ كان في ذاتِ السِّلعة أو عناصِرها أو وزنها أو صِفاتها أو مصدرها.
قال في كلامٍ عَظيمٍ عليه أنوارُ السنّة: ((البيِّعانِ بالخيَارِ مَا لم يتَفرَّقا، فإِنْ صدَقَا وبيَّنَا بُورِكَ لهمَا في بيْعِهِمَا، وإِنْ كتَمَا وكَذَبا مُحِقَتْ بركَةُ بيْعِهِمَا)) متفق عليه، وفي حديثٍ آخَر يقول المصطفى : ((لا يحِلُّ لامرِئٍ مسلِمٍ يبيِعُ سِلْعةً يعلَمُ أنَّ بها داءً إلا أخْبَر بِه)) قال الحافظ: "إسناده حسن"، ورواه البخاريّ تعليقًا مجزومًا به، ولكن موقوفٌ على عقبةَ بن عامر رضي الله عنه.
إخوةَ الإيمان، ومِن صور الغش ما يفعله بعض المتعامِلين في أيّ تعامُل ماليٍّ من الحَلف على مَدح معامَلته أو سِلعته وكونها حسَنةً وهو في باطِن الأمر كاذبٌ مخادِع، قال : ((ثلاثةٌ لا يكلِّمُهمُ الله يومَ القيامةِ ولا ينْظرُ إليهِم ولا يزكِّيهمْ ولهمْ عذابٌ أليم))، وذكر منهم: ((ورجلٌ حلَفَ علَى سلْعة: لقدْ أُعطِي بها أكثر مما أعْطيَ وهُوَ كاذِب)).
ومن صور الغشّ النَّجش، وهو الزيادة في ثمن السّلعة وهو لا يريد الشراءَ، وإنما يريد التغريرَ بالمشترين والحَاضرين للسّلعة ويريد نفع البائع، فقد نهى النبيّ عن النَّجْش، وقال: ((لا تَنَاجَشُوا)) متفق عليه، وقال ابن أبي أوفى رضي الله عنه: (النَّاجشُ آكِلُ رِبا خَائِن) رواه البخاري.
ومن ذلك مَن يمدح سلعةَ غيره ويطلبها بالثّمن ثم لا يشتَري، وإنما يريد أن يُسمِع غيرَه ذلك الأمرَ حتى يزيد في الثمن.
إخوةَ الإسلام، ومن المجالات التي يقع فيها الغشّ ما يقع كثيرًا في المقاولاتِ المعماريّة، ومن ابتُلِي بالقضاء عرَف ذلك كثيرًا في واقع المسلمين، بحيث يهمِل المقاوِل في تنفيذِ العّقد ويخالِف في الشروطِ حالَ غفلةٍ من صاحِب الشأن أو عدَم معرفتِه بما يقَع معه ما لا يحمَد عُقباه من النتائج السيّئة والعواقب القبيحة، وسواءٌ كان ذلك مع الأفراد أو مع الدّوَل، فكلّ ذلك محرّمٌ في شريعة الله جل وعلا.
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ [التوبة: 119].
بارك الله لي ولكم في القرآن، ونفعنا بما فيه من الآيات والبيان، أقول هذا القول، وأستغفِر الله لي ولكم ولسائر المسلمين من كل ذنب، فاستغفروه إنه هو الغفور الرحيم.

الخطبة الثانية
الحمد لله على إحسانه، والشكر له على توفيقه وامتنانِه، وأشهد أن لا إلهَ إلا الله وحده لا شريك، وأشهد أنَّ سيِّدنا ونبيَّنا محمّدًا عبده ورسوله، اللّهمّ صلِّ وسلِّمْ وبارِكْ عليه وعلى آلهِ وأصحابه.
أمّا بعد: فيا أيّها المسلِمون، أوصيكم ونفسي بتقوَى الله جلّ وعلا، فهي وصيّة الله للأولين والآخرين.
إخوةَ الإسلام، من أنواع الغشّ في المعاملات المالية الغَبنُ الفاحش بالمسلمين، فإذا كان المشترِي لا يعرِف قدرَ قيمَة السِّلعة ولا يحسِن المماكسَة –أي: المجادلة في انتقاصِ الثمن أو الاستحطاط منه- فلا يجوز لبائعٍ أن يستغلَّ هذه الصّفة فيبيعه سِلعةً بأكثر من ثمنِها المعتاد جهلا مستغلاّ جهلَ المشتري وانخداعَه بالسوق، فإن ما نسمَعه بأنَّ البيعَ والشراء شَطارةٌ وكياسة ليس ذلك من الشرع.
قد كان أحدُ الصحابة رضي الله عن الصحابَة أجمعين يُخدَع في البُيوع، فاشتَكى إلى النبيِّ ، فقال له النبي : ((إذَا بايعْتَ فقُلْ: لا خِلابَة)) متفق عليه، والخِلابة هي الخديعة؛ ولذا تقرَّر في الفقه الإسلاميّ ما يُسمَّى بخيار الغبن؛ دفعًا لما حصل من الأمور المحرَّمة التي غرَّرت بالمشتري وأوقعته في ثمنٍ ليس هو ثمن المثل.
ثمّ إن الله جلّ وعلا أمرَنا بأمرٍ عظيم، ألا وهو الصلاة والسلام على النبيّ الكريم...
حرمة الغش خطبة جمعة

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

لائحة عمل إمام المسجد - وزارة الأوقاف

لائحة عمل إمام المسجد - وزارة الأوقاف

الإمام والخطيب والمدرس الأول 


1ـ إلقاء خطبة الجمعة بالتناوب مع إمام المسجد الثاني أو الثالث إن وجد. 
2ـ يتولى الإشراف على عدد من المساجد القريبة من المسجد الذي يعمل فيها على ألا تزيد عن مسجدين.
3ـ يتولى الإشراف على عدد من الزوايا القريبة من المسجد الذي يعمل فيه على ألا تزيد عن زاويتين، ويسجل ذلك بدفتر أحوال مسجده قبل الخروج من المسجد ودفتر أحوال الزاوية الذي يشرف عليها. 
طالع أيضا كيف تتعامل مع المفتش في المسجد

4ـ تنظيم الأجازات للعاملين بالمسجد وإبلاغ الإدارة. 5ـ الاشتراك في وضع تقارير الكفاية للعاملين بالمسجد.
ثالثا: المسجد الذي به أكثر من إمام (المساجد الكبرى) : يلتزم أحدهما بأداء درس بعد صلاة العصر، ويلتزم الآخر بأداء درس بعد صلاة المغرب ويقوم أحدهما بخطبة الجمعة في المسجد ويقوم الآخر بخطبة الجمعة في مسجد آخر ليس به إمام.
رابعا: الإمام والخطيب والمدرس الثاني والثالث 
1ـ يباشر عمله اليومي قبل صلاة العصر بنصف ساعة وحتى الانتهاء من صلاة العشاء.
2ـ إمامة المصلين وإلقاء خطبة الجمعة وأداء الدروس اليومية.
3ـ الرد على أسئلة رواد المسجد والإشراف الكامل على ال…

كيف تستعمل الفيزا كارد لأول مرة

كيف تستعمل الفيزا كارد لأول مرة

الكثير من الموظفين أصبح الآن يقبض الراتب عن طريق الفيزا كارد أو البطاقة الذكية ولكن البعض يواجه صعوبات عند التعامل أول مرة مع الفيزا كارد

والأمر أسهل ما يكون فمن خلال خطوات بسيطة يمكنك التعامل بسهولة مع ماكينة السحب وأخذ راتبك بكل هدوء

شاهد الموضوع فيديو سهل لطريقة السحب بصورة واضحة 
1 - ضع الفيزا كارد في الجزء المخصص لها (غالبا على يمين الماكينة)
2 - اضغط على الكارت جيدا وستقوم الآله بسحبه للداخل
3 - انتظر قليلا حتى تقرأ الآله بيانات الفيزا كارد
4 - سوف تظهر كتابات على الشاشة لاختيار اللغة 
5 - اكتب كلمة السر المكونة من أربعة أرقام فقط وكررها مرتين
6 - لعمل أي إجراء ستجد زر بجوار كل اختيار بالضغط عليه يتم اختيار الإجراء
7 - اختر اللغة العربية ونوع الحساب (جاري) واستعلم عن الرصيد المتاح لك
8 - ستجد اختيارات ثابتة للرقم الذي تريد أخذه (100 - 200 - 500 - 1000) لكن يمكنك اختيار (أخرى) وكتابة الرقم الذي تريد سحبه من الماكينة.
9 - بعد كتابة الرقم (زوجي) ستخرج الأموال من الماكينة بشكل تلقائي.
10 - تأكد بعد أخذ الأموال من أخذ الفيزا كارد من الماكينه واحترس من اللصوص

كيف…

حكم مصافحة المرأة الأجنبية في المذاهب الأربعة ورأي العلماء المعاصرين

حكم مصافحة المرأة الأجنبية في المذاهب الأربعة ورأي العلماء المعاصرين -
حكم مصافحة النساء في المذاهب الاربعة الموضوع: حكم مصافحة الرجل للمرأة الأجنبية
مصدرها: قسم الأبحاث الشرعية بدار الإفتاء المصرية
التاريخ: 01/06/2008
حكم مصافحة الرجل للمرأة الأجنبية -

حكم مصافحة النساء في المذاهب الاربعة

تحميل الموضوع كاملا على جهازك بسهولة ويسر اضغط هنا

بسم الله، والحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وعلى آله وصحبه ومن والاه، وبعد..
فهذا بحث في حكم مصافحة الرجل للمرأة الأجنبية، وبيان مذاهب العلماء فيه.

تعريف المصافحة:

المصافحة: هي الأخذ باليد. والتصافح مثله([1])، وصافحته مصافحة: أفضيت بيدي إلى يده([2]).
وقال ابن منظور: هي مفاعلة من إلصاق صفح الكف بالكف وإقبال الوجه على الوجه([3]).
وقال الحافظ ابن حجر: المراد بالمصافحة الإفضاء بصفحة اليد إلى صفحة اليد([4]).

تحديد المراد بالمرأة الأجنبية:
المرأة الأجنبية: هي من ليست زوجة ولا مَحْرَمًا. والمَحْرَم: مَنْ يَحْرُم نكاحها على التأبيد, إما بالقرابة, أو الرضاعة، أو المصاهرة([5]).
قال الإمام النووي: "واعلم أن حقيقة المحر…